page loader
  • تابعونا على

آخر الاخبار

تحفيز النخاع الشوكى

تم إستحداث هذه التقنية عام 1989 لعلاج اَلام الظهر المزمنة بعد فشل الوسائل الإخرى للعلاج. وبعد تحقيق نتائج فعالة أصبحت هذه الوسيلة هى الحل الذهبى لعلاج مثل هذه الحالات المتأخرة. وينقسم تحفيز النخاع الشوكى إلى طريقة مؤقتة وأخرى دائمة.

1 - قسطرة باشا - قسطرة مؤقتة

تم إستحداث تلك التقنية على يد البروفيسور عمر باشا أستاذ جراحة المخ والأعصاب بألمانيا و قسطرة الباشا هي قسطرة مدمجة مع القطب الكهربائي للعمليات التالية:

  • حقن العقاقير
  • تحفيز الأعصاب ونخاع الظهر
  • إمكانية علاج الخفقان العالي التردد
  • وإمكانية قياس درجة الحرارة المستمرة لتفادي الإتلاف

الكيفية

  1. يستلقي المريض علي بطنه  . الجلد والنسي الذي تحت الجلد بحيث يتم تخديرها موضعيا 
  2. توصل الأنبوبة داخل طبقة قناة العمود الفقري الخارجية وعن طريق هذه الأنبوبة سيتم دفع القطب الكهربائي المتعدد الوظائف داخل قناة نخاع الظهر.
  3. إن عملية تثبيت الأنبوبة ووضعها بإحكام هو التحفيز غير المؤلم وبناءً علي ذلك تأتي عملية تطبيق التيار النبضي غير المرغوب لمدة أربعة دقائق لكل عصب.
  4. وعلي أساس نوع المرض يمكن حقن عقاقير لخمد الإلتهابات مزيلة للاحتقان أو مذيبة للندبات
  5. ينتهي التدخل ويستبعد القطب الكهربائي.

المميزات

يمكن باختصار عن طريق قسطرة الباشا إمكانية علاج حالات كثيرة ممن يعانوا من ألم العمود الفقرى في وقت قصير بقليل من المضاعفات.
ان نجاح هذه القسطرات الكهربائية في علاج الالام بلغت %70 في بعض الحالات فيما فاقت الـ %85 في حالات اخرى يد من الام الاعصاب . ويجب ان يجرى هذه العمليات اطباء ذوي خبرة ومهارة كبيرة في هذا النوع من العمليات.  

   


2-  زرع قسطرة تحفيز دائمة

 محفز النخاع الشوكي هو جهاز يستخدم لممارسة إشارات كهربائية نبضية إلى الحبل الشوكي للسيطرة على الألم المزمن وتطبيقات أخرى تتمثل في الاضطرابات الحركية. محفز النخاع الشوكي القطني هو  المفضل لعلاج حالات التشنج العصبى الناتج عن تأثر الحبل الشوكي  أو  لتحسين القدرة على الوقوف او المشى بخطوات بسيطة. ويتألف الجهاز من  اقطاب للتخفيز يتم زرعها في المساحة بين الآم  الجافية و الآم العنكبوتية، مولد كهربائي نابض، مزروع في منطقةأسفل البطن أو منطقة اعلى الفخد، وأسلاك توصيل الأقطاب الكهربائية إلى مولد و جهاز للتحكم عن بعد.