page loader
  • تابعونا على

آخر الاخبار

الآم الرقبة

أصبحت ألالام الرقبة من الشكاوى الأكثر شيوعا هذه الأيام فى عيادات أطباء العمود الفقرى نظرا لتعدد الأسباب التى تؤدى إلى ألم بالرقبة وتشنج عضلاتها. وتعتبر منطقة الرقبة من أضعف مناطق العمود الفقرى وأكثرهم عرضة للإصابة مقارنة بباقى المناطق مثل المنطقة الصدرية والقطنية والعجزية نظرا لقلة الحماية والتدعيم التى تحظى به فقرات الرقبة. وفيما يلى سيتم مناقشة أشهر أسباب ألم الرقبة وطرق العلاج الغير جراحية: 

إجهاد العضلات وعدم ممارسة التدريبات الرياضية:

يعتبر الإجهاد العضلى والبعد عن الرياضة هو أكثر الأسباب الأكثر شيوعا لألم الرقبة وبالرغم من أنه سبب غير خطير إلا أنه منتشر بصورة كبيرة فى مجتمعنا وخاصة بين أصحاب المهن المكتبية الذين تفرض عليهم وظائهم الجلوس أمام المكاتب وأجهزة الكمبيوتر لفترات طويلة ولا يجدون الوقت الكافى لممارسة التمارين الرياضية.

 

 

 

 

العلاج:

من المنطقى أن علاج مثل الحالات هو عبارة عن علاج تحفظى بدون أى تدخل يتضمن بعض المسكنات وبواسط العضلات وممارسة بعض العلاج الطبيعى والتمارين الموصى عليها من قبل أطباء العلاج الطبيعى وتغيير إسلوب الحياة الخاطىء والبعد عن العادات الخاطئة وإتباع تعليمات سلامة العمود الفقرى. 

بعد التطور الحادث فى مجال علاج الألم بدون جراحة وإستخدام الليزر فى شتى مجالات الطب الحديث تم إستحداث تقنية جديدة من الليزر التداخلى وتسمى  (weber needles) الذى يضاد إلتهابات العضلات حيث يتم تسليط موجات الليزر التداخلى على مستقبلات الألم عن طريق قساطر ضوئية متناهية الصغر بإستخدام جهاز الموجات فوق الصوتية (السونار) تحت تأثير المخدر الموضعى وتساعد هذه الموجات من الليزر التداخلى على تحسين التغذية الدموية للعضلات التى تساعد على الإسراع من ألتئام تلك العضلات المصابة وتستخدم أيضا تلك التقنية لتأهيل عضلات الظهر بعد عمليات الإنزلاق الغضروفى وتوسيع القناة العصبية.

 

 خشونة مفاصل الفقرات العنقية Cervical facet arthropathy 

تتميز الام مفاصل الفقرات باختلاف انواع الالام المتسببة فيها وايضا الانتشار الواسع لها حيث تسبب حوالى ثمانين بالمائة من الام الرقبة. تسبب المفاصل العلوية من الرقبة نوع شهير من الصداع بالراس (سيذكر بالتفصيل فى باب الصداع) و تتسبب المفاصل الوسطى من الرقبة فى الام بالرقبة أما المفاصل السفلى من الرقبة فتسبب الام بالكتف واعلى الصدر من الخلف. وتتعدد أسباب خشونة الفقرات العنقية من حمل الأثقال والعاادات الخاطئة أثناء الجلوس والعمل وقيادة السيارات وغيرها من الأعمال اليومية ولكن أهم أسباب هذه الحالة حوادث السيارات التى تؤدى إلى إنحناء الرقبة الرقبة إلى الأمام وبعدها إلى الخلف بصورة مفاجئة بعد توقف قائد المركبة مفاجئة وتسمى الإصابة الكرباجية للرقبة  Whiplash trauma.

وفيما يلى رسم توضيحى يوضح مكان إنتشار الألم بناء على مكان المفاصل الملتهبة 

العلاج:

فى حال فشل العلاج التحفظى من علاج دوائى وعلاج طبيعى يتم خضوع المريض للعلاج عن طريق موجات التردد الحرارى التى تتم من خلال إدخال إبر التردد الحرارى إلى مفاصل الفقرات من خلال الجلد تحت تأثير المخدر الموضعى وذلك بإستخدام الأشعة التداخلية مما ينفى عنصر الخطأ أو الخطورة وما هى إلا دقائق معدودة يتم فيها علاج المشكلة ويغادر المريض المستشفى فى نفس اليوم ويستطيع العودة إلى ممارسة حياته الطبيعية وأعماله فى اليوم التالى دون الحاجة إلى فترة نقاهة أو رقاد بالفراش.






 



الانزلاق الغضروفي Disc prolapse:

يعتبر الإنزلاق الغضروفى من أحد الأسباب المسببة لألم الرقبة وخاصة فى حال حدوث الأنزلاق فى الفقرات العنقية العليا حيث أن الإنزلاق الغضروفى العنقى قد يسبب ألم فى الأطراف العلوية (الذراع واليد) وقد يكون مصاحب بالإحساس بالتنمل وذلك حينما يضغط الغضروف المنزلق على إحدى الجذور العصبية للطرفيين العلويين وقد ينتهى بضعف فى عضلات الطرفيين العلويين فى حالة تطور الحالة المرضية وقد يؤدى إلى ما هو أكثر خطورة حينما يضغط على الحبل الشوكى نفسه وقد يؤدى إلى كدمة الحبل الشوكى التى تنتهى بإختلال إتزان المريض وتأثر باقى الجسم من حيث الإحساس والحركة.

العلاج:

يتم خضوع المرض لعملية إستئصال الغضروف العنقى بدون جراحة وذلك عن طري قشفط الغضروف أو تبخير الغضروف حيث يتم إستئصال نواة الغضروف عن طريق إدخال الة شفط أو تبخير الغضروف داخل النواة من خلال الجلد بدون فتح جراحى تحت تأثير المخدر الموضعى بإستخدام الأشعة التداحلية حيث يتم الإنهاء على المشكلة فى أقل من عشرة دقائق يغادر بعدها المريض المستشفى فى نفس اليوم حيث تتميز تلك العمليات بالتحسن الفورى بعد إجراءها.
   




 

 

مميزات عمليات إستئصال الغضروف العنقى بدون جراحة :-

  1. تتم بإستخدام التخدير الموضعي. 
  2. خلال فتحة دقيقة لا تترك أثر.
  3. عدم إزالة أى جزء من أجزاء العمود الفقري. 
  4. عدم حدوث أى تهتك فى عضلات الظهر.
  5. حافظ على الثبات الديناميكى للعمود الفقري.
  6. لا تحتاج إلى غرز جراحية .
  7. تم من خارج القناة العصبية.
  8. لا يحدث بعدها تليفات او التصاقات بالقناة العصبية.
  9. تستغرق حوالي عشرون دقيقة.
  10. عودة المريض الى منزله بعد ساعة.
     

أسباب أخرى ومتنوعة:

قد ينتج ألم الرقبة نتيجة أسباب أخرى أقل شيوعا من الأسباب السابق ذكرها مثل الإصابات المباشرة للرقبة أو إلتهاب الجلد أو بعض الإصابات الجرثومية أو الفيروسية مثل فيروس Herpes أو الأنسجة الرخوية ما تحت الجلد مثل مرضى السكر أو الإصابة بهشاشة العظام كما فى كبار السن أو من يعانون من سوء التغذية ونقص الكالسيوم وفيتامين د أو الأورام السرطانية لاقدر الله.

نصائح عامة:

يجب الإلتزام بتعليمات سلامة العمود الفقرى وتجنب المجهود الزائد والعادات الخاطئة أثناء الحياة اليومية ومراجعة طبيبك العمود الفقرى فى حال ظهور أعراض جديدة خاصة إذا كانت من إحدى تلك الأعراض:

  • إمتداد الألم إلى الذراعيين أو الساقيين أو مصاحب بعدم إتزان أثناء السير.
  • ألم مصاحب بتنميل أو صعق كهربى.
  • ضعف القوة العضلية بالأطراف.
  • التعرض للحوادث.
  • ألم لا يستجيب للمسكنات.
  • ألم مصاحب بأعراض غريبة مثل نقص الوزن أو فقدان الشهية وإلى أخره.